غيرة



سمعت الجيران بيقولوا يمكن يكون عم يضحك عليها

و عينك تشوف ليل بطولو ما نشفت الدمعة بعينيها

بعدها بعمر الهوى زغيري و قلبها بالحب طفل زغير

مش عارفي في بالدنيي غيري و حست بصدرا شي و عم بيطير

جربت تغفى عادمعاتها لا غفيت و لا عرفت الأحلام

و اتذكرت حكيات رفقاتها إنو اللي بيحب ما بينام

يا ريت فيها تحملك و تروح عابلاد ما تقشع حدا فيها

و هونيك شو بدا إشيا تبوح و شو عندها حكايات تحكيها

بدا تقلك هون خليني عايشي عالحب و الألحان

و حد قلبك هيك خبيني و يخبروا بنيات هالجيران